التخطي إلى المحتوى

صرح مسئولو اتحاد كرة القدم المصري مؤكدا أن قوات الأمن رفضت إقامة مباراة القمة بين قطبي كرة القدم المصرية “الأهلي والزمالك” على ستاد القاهرة الدولي، والتي من المقرر إقامتها يوم السبت المقبل ضمن منافسات الأسبوع الرابع ببطولة الدوري العام، والذي يحتل المارد الأحمر صدارة جدول الترتيب برصيد 9 نقاط.

وأضاف مسئولو اتحاد كرة القدم أنه تم مخاطبة القوات الأمنية لإقامة لقاء القمة على ملعب برج العرب بدلا من ستاد القاهرة، على أن تقام المباراة في موعدها يوم السبت القادم وبحضور نحو 5 آلاف مشجع من كل فريق، إلا أن الجبلاية لم يتلقى رد قوات الأمن حتى الوقت الراهن، وما زال مسئولو الجبلاية في انتظار رد قوات الأمن والاستقرار على ملعب المباراة النهائي، ومن ثم إخطار كل نادٍ منهما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *