ِـاهد: هالر دخل في حالة من البكاء الشديد، ثم دخل المراسل في نفس الحالة، وحاول ان يهدئهم أحد المصورين فلم يتمالك نفسه واستمر البكاء في هذه اللقطة حتى سقط الميكروفون من المراسل وترك الجميع اللقاء وهم يبكون!

 
تابع موقع كورة علي النت في أخبار جوجل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Don`t copy text!